قال الله تعالى: { مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } سورة ق الآية 18
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 قصه حقيقيه عن شاب اسمه محسن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
][][ الـجـنـرال ][][
ΨΨ مُؤَسِسْ مُنْتَدَيآتْBH11
ΨΨ مُؤَسِسْ مُنْتَدَيآتْBH11
avatar

ذكر عدد الرسائل : 214
البلد : www.bh11.yoo7.com
الوظيفة : AdMin
المزاج : || مفرفش ||
الإقامة : || الــ ح ــد ||
الهوايات : الـــســــباحة + الخواطر
رقم العضوية : 1
من اين علمت عن المنتدى ؟؟ :
تاريخ التسجيل : 20/03/2008

مُساهمةموضوع: قصه حقيقيه عن شاب اسمه محسن   الخميس مارس 20, 2008 10:05 am

اليوم عندي لكم قصة بس هالقصة حقيقية قصة شاب أسمه محسن..

كان محسن عايش حياة تصعب على العدو وما كان عنده حل الإ أن يتحمل ويصبر

وكان أهم مشكلة عنده أنفصال والديه.. أنفصلوا والديه وأهو عمره سنتين وعاش محسن

عند والدته ومن أنفصلوا والديه عن بعض وأهم في مشاكل ومحاكم.. ولم يكن أحد من

والديه يسأل عنه ولم يهتم فيه أحد وكانوا يقولون له أنه ليس أبنهم ومع هذا صبر محسن

وتحمل.. دش محسن المدرسة وكان شاطر في الدراسة لين تخرج من الثانوية..

كان محسن يفرض على المدرسين والطلاب وكذلك الأدارة أحترامه.. كان في قمة الأحترام

وطول مشواره الدراسي لم يشتكي عليه أحد.. ولم يسجل في ملفه أي تعهد أو فصل..

عندما كان محسن في الصف الثالث الثانوي علمي (طبعا ) تعرف على فتاة..

ومرت الأيام و حبوا بعض وعاشوا قصة حب أستمرت سنتين.. وكانت تعني لـ محسن

كل شي ولم يكذب عليها ولم يخش عنها شي وحبها لدرجة أنه فضلها على والديه..

وهي كذلك حبته لدرجة الجنون.. وطول هالسنتين ما شافوا بعض الإ 3مرات فقط

وكانت هذي غلطتهم.. وعلم والدا محسن بعلاقته بالفتاة ووقف محسن بوجه والديه

أول مرة في حياته وأختار الفتاة اللي أحبها من كل قلبه على والديه.. والدة محسن طردته

من البيت فذهب إلى والده فطرده أيضا.. ولم يجد مكان يذهب إليه الإ الشارع

ولم يخبر حبيبته في الأمر لإنه لو أخبرها لتفرقى وهو لا يريد الفراق.. وكان محسن قبل لا

يعرف حبيبته يعتبر نفسه إنسان ميت وكان كل همه شي واحد فقط وهو المـــوت حتى

يرتاح من العذاب اللي فيه والهم وكان يدعو كل ليلة أن ينام ولا يستيقظ.. ولكن بعد أن تعرف

على حبيبته وحبها لدرجه الجنون أحب شي أسمه الحياة و أحس أن الروح ردت إليه

وكان لـ سمع صوتها ينسى كل العذاب الذي فيه وصار همه أن يعيش معاها طول العمر

ويشوف أبتسامته.. فجأه قالت الفتاة لا أرديك وأنصدم من كلامها بحجة أن ولد خالتها

علم بالأمر.. ولكن ليس هذا السبب الرئيسي الذي أدى إلى الفراق.. السبب هو

أنه فضلت على محسن الأنترنت (النت) وهو ليس زعلان من هذا الشي..

وافترقا ولم يأيس محسن من المحاولة لـ رد حبيبته وكانت كل المحاولات بأت بالفشل..

ومرت الأيام وفي يوم من الأيام حصل حادث لـ محسن وكان حادث مروع وكتب الله النجاة

لـ محسن.. بعد الحادث دخل محسن في غيبوبة لمدة أسبوع.. وبعد أن أستيقظ من الغيبوبة

أول شي قاله (أ.... أحبك) وكانت دمعته على خده.. وهو في المستشفى أخطؤا الأطباء

وعطوه أبرة وحصل ورم في قدمه.. و وصفوا له طبيب في البحرين فذهب الى الطبيب

وقال له أحتمال نعمل لك عملية أو مع الدواء يختفي الورم.. وعاد محسن إلى حالته

الطبيعية وهي الهم والعذاب... أنتهت القصة

بقووولكم شي.. أنا أعرف هالشخص معرفة شخصية.. السنتين اللي طافوا كان فيها محسن

غير.. كانت الأبتسامة ما تفارق ويه بس عقب السنتين أبتسامته أختفت

والله العظييم أنه يحبها من كل قلبه.. والله العظيم أنه دمعته على خده واهو يقول أسمها

ويقولي أنام ودموعي تنزل.. على فكره البنت اللي حبها محسن موجوده بينا وأهي عضوه

في المنتدى.. ورا أزيد شغله محسن وعدها وعد أنه مراح يخليها وأهي هم أوعدته بنفس الشغله

وبعد وعدها محسن أنه من بعدها ما يكلم ولا يحب وحده ثانية.. سألته ليش ما تبي؟؟ قال لو ألف

الكون كله ما ألقى أحد يستاهل يأخذ مكان حبيبتي..

أنا كتبت خاطره وقلت من تأليفي بس أهي مو من تأليفي أنا أهي من تأليف محسن..

تقول الخاطره...

كنت قبل لا أعرفك أنسان ميت

كان كل همي أني أموت

وأرتاح من العذاب اللي فيني ومن الهم

بس يوم تعرفت عليك

أحس أني أنولدت من جديد

وردت فيني الروح

وخليتني أحب شي أسمه حياة

وصار كل همي أني أعيش وياك

طول العمر ولا تمنيت انتفارق

وإذا شفت أبتسامتك

أنسى الدنيا وما فيها

قضيت معاك أحلى سنتين

ولا راح أنسى هالسنتين

لأنه بهالسنتين حسيت

أني مالك الدنيا وما فيها

والله العظيم

أنه صوتك وضحكتك وصورتك

ما تفارقني ولا لحظة

ودمعتي على خدي

لي طريت أسمك

وقلت أحبك أحبك

تكفى أرجعلي

والله محتاجلك

والله من غيرك أموت

أحبك يا بعد هالدنيا كلها

لو الف الكون ما ألقى أحد

يستاهل يأخذ مكانك

يا أول حب حبيته

وسط قلبي خليته

والله لاغيرك سكن قلبي

ولا غيرك تمنيته

أحبك أحبك

ولا غيرك أبي أحد

تكفى أرجعلي والله محتاجلك


أنا أتمنى شغله وحده بس أنه محسن يرد مثل ما كان عليه أخر سنتين..

منقـــــــــــــــــــــــــــول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.bh11.yoo7.com
 
قصه حقيقيه عن شاب اسمه محسن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: °•| الأقسام الأدبية و الشعرية |•° :: :: قسم القصص والروايات ::-
انتقل الى: